روسيا تطور أول غسالة للفضاء

صرحت رويترز، “سوف تنتهي قريبًا معاناة رواد الفضاء مع غسيل الملابس بعد تصريح روسيا يوم الجمعة عن تطوريها لغسالة ملابس للفضاء”.

روسيا تطلق أول غسالة ملابس مناسبة للفضاء

قامت شركة RKK Energiya لصناعة الصواريخ والمركبات الفضائية بنشر مقطع فيديو موجز عن الإبتكار على شبكة اليوتيوب عن آلة الغسيل الخاصة والمناسبة للفضاء، فمع ندرة الماء لا يمكن لرواد الفضاء الحاليين التابعين لمحطة الفضاء الدولية (ISS) لمدة ستة أشهر من أن يغسلوا ملابسهم بأي شكل من الأشكال أو أن يرتدون ملابس جديدة بشكل بسيط عند اتساخ ملابسهم، فعادة ما يرتدي رواد الفضاء نفس الملابس لمدة تصل لثلاثة أيام متتالية أو أربعة أيام ثم يقومون بإلقاء ملابسهم في صندوق القمامة.

وفي عام 2017م نشرت المجلة العلمية لصناعة الفضاء الروسية “Russian space industry journal” ورقة بحثية لبعض الباحثين العاملين في RKK Energiya بها وصف دقيق ومخطط للغسالة التي يمكن استخدامها في محطة الفضاء الدولية، حيث أوضح الباحثون أنه يجب نقل 660 كيلو جرام من الملابس لكل ثلاثة من أفراد الطاقم على مدار العام، وقد حذر الباحثون وقالوا أن رحلة لمدة عامين إلى كوكب المريخ مع ستة أفراد قد يزيد حجم الملابس لأطنان.

كما أشار التقرير أن وجود “معدات للعلاج الصحي على متن المركبة يمكن أن يقلل بشكل كبير من مخزون منتجات النظافة الشخصية والملابس”.، واقترح الباحثون عدم استخدام المياه لأن ذلك سيتطلب تخزين إضافي، لأن غاز ثاني أكسيد الكربون الذي ينتجه الإنسان عن طريق التنفس يمكن تحويله لسائل تحت الضغط.

ومن الجدير بالذكر أن مركز موسكو لبناء الآلات الكيميائية قد صرح العام الماضي أنه بصدد تطوير دش وساونا لرواد الفضاء لتسهيل غسل اليدين والملابس، كما أن وكالة الفضاء الأمريكية ناسا قد واجهت المشكلة نفسها وقامت بتمويل العديد من الأبحاث لإبتكار طرق لغسيل الملابس من دون ماء، والعمل على تطوير ملابس مضادة للميكروبات يمكن ارتداؤها لمدة أطول.

ويأتي الإعلان عن مشروع الغسالة في الوقت الذي ألغت فيه ناسا أول رحلة إلى الفضاء لسيدتين بسبب وجود بدلة فضاء واحدة بالمقاس الصحيح.