دخول 159 ألف غسالة موفرة للطاقة الأسواق

صرح المدير العام لهيئة الإمارات للمواصفات السيد عبدالله المعيني، أن الهيئة قامت بإصدار نحو 159 ألف بطاقة حديثة من أجل كفاءة إستهلاك الكهرباء لغسالات الملابس والنشافات وغسالات الأطباق وهذا وفقًا للتحديثات التي تم إجراءها مع مطلع العام الحالي، ومن جانبه قال أن المنتجات سوف تدخل للأسواق خلال الشهرين القادمين.

غسالات جديدة تدخل الأسواق الإماراتية موفرة للطاقة

ومن جانبه شدد على أن جميع الأنظمة والتشريعات واللوائح التي قامت بها الهيئة قد حققت نجاح منقطع النظير بملف ترشيد الطاقة وهذا على مستوى عدد من القطاعات المتنوعة الخاصة بالأجهزة الكهربائية، وأضاف أن تنفيذ البرامج الخاصة بترشيد إستهلاك الطاقة يتماشى مع الخطة الوطنية لعام 2021م الخاصة بالتنمية المستدامة والعمل على حماية البيئة وتحقيق التوازن بين التنمية الإجتماعية والتنمية الإقتصادية.

وقد أسهم التحديث الخاص بالغسالات سواء غسالات الملابس أو الأطباق في تخفيض إستهلاك الطاقة بنسبة 7%، أي ما يعادل نحو 2.5 جيجا وات، كما أنها ساهمت في تقليل الضغوط البيئية، وحسب الدراسات التي قامت الهيئة بإجرائها أن التحديث للغسالات هو التحديث التاسع ضمن المشروعات الخاصة بكفاءة الطاقة وهذا بعد التحديث المماثل العام الماضي.

وأضاف أن الهيئة تتوسع بشكل كبير في تحديث البرنامج الخاص بكفاءة الطاقة والذي يتضمن أيضًا أجهزة التلفزيون ومضخات المياه والغسالات وأجهزة الميكروويف والأفران والمكانس، وهي من الخطوات الرئيسية لتحقيق المزيد من ترشيد الإستهلاك على مستوى الإمارات، وهو الشكل الذي ينسجم مع رؤية الدولة الوطنية.

ومن الجدير بالذكر أن الهيئة أطلقت قبل 5 سنوات البرنامج المتكامل لترشيد إستهلاك الطاقة والذي شمل المكيفات المركزية والغسالات ومنتجات الإضاءة والسخانات والمجففات، والثلاجات، وغيرها، حيث يتم صناعة المنتجات بنجوم بناءً على مستوى إستهلاك الطاقة، ويكون المنتج الحاصل على 5 نجوم هو الأكثر كفاءة.

وبين مدير إدارة شئون المطابقة بالهيئة الدكتور يوسف السعدي، أن عدد المنتجات التي تم تسجيلها بهذا البرنامج خلال الخمس سنوات المنصرمة وصل لأكثر من تسعة ملايين منتج، وشملت المجمدات والثلاجات والغسالات والسخانات وغسالات الأطباق، كما أن الهيئة قامت بتبني عدد من المبادرات والشراكات مع جهات مختلفة للوصول لكل أفراد المجتمع.